زوجة رئيس الإنتربول تكشف فحوى رسالته الأخيرة قبل احتجازه
زوجة رئيس الإنتربول تكشف فحوى رسالته الأخيرة قبل احتجازه
08/10/2018 | 11:06
الحياة التونسية _ AlhayetAtounissia _ كشفت غرايس مينغ، زوجة رئيس الشرطة الجنائية الدولية، مينغ هونغوي، عن محتوى رسالة وجهها لها عبر الهاتف قبل احتجازه في الصين، وفسرتها كإشارة منه إلى أنه في خطر.  وعقدت زوجة رئيس الإنتربول اليوم أول مؤتمر صحفي لها، قالت خلاله: "من الآن، قررت التخلي عن الحزن والخوف والانطلاق سعيا وراء الحقيقة والعدالة والمسؤولية تجاه التاريخ، من أجل زوجي الذي أحبه كثيرا وأطفالي الصغار وشعب بلدي الأم وجميع الزوجات والأطفال حتى لا يختفي أزواجهم وآباؤهم".  وأضافت المرأة التي لا تزال تعيش في مدينة ليون الفرنسية للصحفيين أنها تلقت، في الـ25 من سبتمبر الماضي، رسالة من زوجها كتب فيها "انتظري اتصالا مني" وصورة رمزية تظهر سكينا، قبل بضع دقائق من فقدان الاتصال به.  وأكدت غرايس أن تلك الرسالة كانت الأخيرة التي تلقتها من زوجها.
م ب