أكثر من 10 ملايين دينار خسائر لأورنج تونس بسبب قانون المالية 2018
أكثر من 10 ملايين دينار خسائر لأورنج تونس بسبب قانون المالية 2018
03/10/2018 | 11:35
الحياة التونسية _ AlhayetAtounissia _  أفاد المدير العام لاورنج تونس Thierry Millet، خلال تصريح اذاعي اليوم الأربعاء 3 أكتوبر 2018، بأن قطاع الإتصالات شهد نموا خلال سنة 2018، بين 7 إلى 8% بالنسبة لكل المشغلين.  كما بين المدير العام لاورنج تونس أنه ومن خلال دراسة تم القيام بها احتلت تونس المرتبة الأولى بالنسبة لسرعة الأنترنات في إفريقيا فيما احتلت الأخيرة المرتبة الثانية بالنسبة لعروض وخدمات الهاتف الجوال بالنسبة لسنة 2017 بعد جزر الموريس . وأشار المدير العام لاورنج إلى أن استعمال الأنترنات في تونس يحقّق نموا بـ30% سنويا مبينا أن 50% من التونسيين فقط يستعملون الأنترنات على الهاتف الجوال . وأضاف Thierry Millet، أن الضرائب والآداءات الديوانية الجديدة التي دخلت حيز التنفيذ في قانون المالية لسنة 2018 تسببت في خسائر لشركات لأورنج بأكثر من 10 ملايين دينار في السنة . من جهتها أفادت مديرة العلاقات الخارجية والمسؤولة عن برنامج الابتكار ودعم استراتيجيا المسؤولية الاجتماعية لـ''أورونج تونس'' أسماء النيفر بأنه بعد نجاحها في تونس في مجال الإبتكار  تلقت مهمة من قبل مجموعة اورنج للتوجه نحو 20 بلدا من افريقيا والشرق الأوسط لتعزيز عملها  وفتح فروع مماثلة فيما يخص الإبتكار والتجديد 
ي ب