العجز التجاري يتفاقم
العجز التجاري يتفاقم
10/07/2018 | 10:00

الحياة التونسية _ AlhayetAtounissia _  تفاقم عجز الميزان التجاري المسجل في النصف الأول من السنة الحالية ليبلغ 9ر8164 مليون دينار (م د) وذلك بسبب العجز المسجل مع بعض البلدان على غرار الصين الشعبية 8ر2569م د وإيطاليا 2ر1329 م د وتركيا 0ر1031 م د وروسيا 6ر621 م د.   في المقابل، سجلت المبادلات التجارية فائضا مع العديد من البلدان الأخرى وأهمها فرنسا بما قيمته 5,1729م د وليبيا 6,448م د والمغرب 8,209م د، وفق ما نقلته "وات" عن المعهد الوطني للإحصاء . وسجلت الواردات ارتفاعا بنسبة 8ر20 بالمائة بسبب زيادة في واردات جل القطاعات منها الطاقة بنسبة 8ر34 بالمائة المواد الأولية ونصف المصنعة بنسبة 4ر26 بالمائة ومواد التجهيز بنسبة 3ر19 بالمائة والمواد الأولية والفسفاط بنسبة 9ر8 بالمائة والمواد الفلاحية والغذائية الأساسية بنسبة 8ر7 بالمائة . في المقابل، تم تسجيل تحسن  مستوى الصادرات 6ر26 بالمائة خلال السداسي االول من سنة 2018 إلى جل القطاعات،  وسجلت صادرات قطاع المنتوجات الفلاحية والغذائية نسبة 8ر71بالمائة نتيجة الارتفاع المسجل في مبيعات زيت الزيتون 6ر1351 م د مقابل 7ر430 م د والتمور 8ر467 م د مقابل 347م د وقطاع الطاقة بنسبة 1ر33 بالمائة نتيجة ارتفاع صادرات النفط الخام 1ر895 م د مقابل 5ر622 م د وكذلك قطاع الصناعات المعملية الأخرى بنسبة 28ر5 بالمائة وقطاع النسيج والملابس والجلد بنسبة 9ر22 بالمائة وقطاع الصناعات الميكانيكية والكهربائية بنسبة 4ر19 بالمائة .

ي ب _ وات