الزرمديني يقدم أسباب الإقالات صلب المؤسسة الأمنية
الزرمديني يقدم أسباب الإقالات صلب المؤسسة الأمنية
18/06/2018 | 15:23

الحياة التونسية _ AlhayetAtounissia _  أكد الخبير الأمني علي الزرمديني، اليوم الإثنين 18 جوان 2018 في تصريح اذاعي، أن الإقالات والتغيرات التي وقعت يوم أمس في عدد من المواقع داخل المؤسسة الأمنية تزامنت مع النقل الصيفية التي تداولت عليها المؤسسة الأمنية في هذه الفترة حيث تقع تحويرات وتغييرات في المواقع حسب حاجيات العمل وضروريتها وفق تعبيره.  وأفاد الزرمديني أن الأسماء المقترحة على مر الزمن هي التي تكون محل جدل قائلا " لا أحد يخفي الولاءات والمشاكل الداخلية الموجودة صلب المؤسسة الأمنية في حد ذاتها والتي تنعكس على صورة النقل وعلى الأسماء مشيرا إلى أن هذه الولاءات ليست بضرورة مرتبطة بالأحزاب بل يمكن أن ترتبط بالأشخاص أو القيادات السياسية أو بقوى فاعلة أو حتى تداخلات جانبية.  وبخصوص ما يروج أن هذه التحويرات والإقالات مرتبطة ب"الانقلاب المزعوم" وصفها الزرمديني باللخبطة السياسية التي أصبحت تعيشها تونس منذ 2011.  وللتذكير فقد تم يوم أمس الأحد 17 جوان 2018 إقالة وتغيير عدد هام من مدراء وعمداء الحرس الوطني هذا بالإضافة إلى تغيير عدد كبير من مدراء الأقاليم على غرار باجة والكاف وبنزرت وسد شغور بمناطق أمنية تابعة للحرس ومن بين الإدارات التي شهدت إقالات نجد إدارة مجابهة الإرهاب والأمن العام والحرس البحري بالساحل والأبحاث.  وقد رجحت عدد من المواقع الإلكترونية والاجتماعية هذه التغييرات والإقالات بأنها مرتبطة بالانقلاب المزعوم على تونس الذي يقوده لطفي براهم بمعية الإمارات وفق ما ذكرته عدد من الوسائل الإعلامية.

م ب