عجز الميزان الطاقي يرتفع مع نهاية أفريل 2018
عجز الميزان الطاقي يرتفع مع نهاية أفريل 2018
02/06/2018 | 21:10

الحياة التونسية _ AlhayetAtounissia _ كشفت وزارة الطاقة والمناجم، في تقريرها حول الظرف الطاقي لشهر أفريل 2018، أن عجز الميزان الطاقي لتونس ارتفع خلال الاشهر الاربع الاولي لسنة 2018 ، الى 1473 مليون دينار، أي بنسبة 36 بالمائة مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، مما سبب تراجعا في نسبة الاستقلالية الطاقية للبلاد من 59 بالمائة مع موفي افريل 2017 إلى 54 بالمائة نهاية شهر أفريل 2018.   واشارت بيانات الوزارة، ان الطلب على المواد البترولية تراجع بنسبة 4 بالمائة خلال الاربعة أشهر الاولي من 2018 في حين ارتفع الطلب على الغاز الطبيعي بنسبة 8 بالمائة بفعل تنامي طلب قطاع الكهرباء بنسبة 8 بالمائة، علما وان 66 من الطلب على الغاز الطبيعي موجهة الى قطاع الكهرباء. وتراجعت في نفس الوقت العائدات المالية (الاتاوة) الناتجة عن مرور أنبوب الغاز الجزائري من التراب التونسي إلى إيطاليا، بنسبة 7 بالمائة. وارتفع سعر برميل الخام في السوق الدولية الى 71،8 دولارا خلال شهر افريل 2018 و 65،9 دولارا للبرميل خلال شهر مارس 2018 علما وانه كان في حدود 53،5 دولار خلال افريل 2017 . وارتفعت قيمة الصادرات التونسية من المواد الطاقية بنسبة 26 بالمائة لكن وراداتها في المقابل ارتفعت بنسبة 32 بالمائة . ويلقى ارتفاع اسعار الخام في السوق الدولية بظلاله على ميزانية الدولية لسنة 2018 التي اعتمدت سعرا مرجعيا للخام في حدود 54 دولارا وسط تحذيرات اطلقها البنك المركزي التونسي مؤخرا حول تفاقم عجز ميزان الطاقة. وانتجت تونس مع موفي افريل 2018 زهاء 39،8 الف برميل يوميا من الخام مقابل 44،3 الف برميل يوميا خلال شهر افريل 2017 مما يشكل تراجعا بنسبة 10 بالمائة. وقد تم منح 23 رخصة استكشاف والشروع في حفر بئرين استكشافيتين مع موفي افريل 2018 . وامنت وحدات الانتاج في تونس زهاء 5،9 مليون متر مكعب من الغاز الطبيعي يوميا الى موفى شهر افريل 2018 مقابل 5،8 ملايين متر مكعب خلال نفس الفترة من سنة 2017 . وتشير البيانات الى أن الموارد المتوفرة تراجعت بنسبة 5 بالمائة بين شهري افريل 2017 و 2018 في حين ارتفع الطلب على الطاقات الاولية بنسبة 4 بالمائة.

ي ب _ وات