بعد الصلح: الدولة تطالب شيبوب بـ 1000 مليار
بعد الصلح: الدولة تطالب شيبوب بـ 1000 مليار
17/04/2018 | 09:06

الحياة التونسية _ AlhayetAtounissia _  ذكرت مصادر اعلامية  أنّ المكلّف العام بنزاعات الدولة في حق الدولة التونسية قدم مؤخرا طلباته لهيئة الحقيقة والكرامة بخصوص ملف التحكيم والمصالحة المتعلق برجل الأعمال سليم شيبوب. وطالب بتعويض قيمته ألف مليار لقاء الضرر المادي والمعنوي الحاصل للدولة. ويذكر أنه بتاريخ 5 ماي 2016 تم إمضاء أول اتفاقية تحكيم ومصالحة بين المكلف العام بنزاعات الدولة في حق وزارة أملاك الدولة والشؤون العقارية ورجل الأعمال محمد سليم شيبوب بصفته طالب تحكيم ومصالحة طبقا لقانون العدالة الانتقالية. وقد انعقدت جلسة عمل مشتركة بين لجنة التحكيم والمصالحة بهيئة الحقيقة والكرامة والمكلف العام بنزاعات الدولة لتفعيل آلية التحكيم والمصالحة في مسار العدالة الانتقالية وموافقة الدولة المبدئية على طلبات التحكيم والمصالحة وتقديم طلبات تحكيم ومصالحة باسم الدولة كمتضررة في انتهاكات الفساد المالي والاعتداء على المال العام.  ويشار الى أن سليم شيبوب محل تتبع في جملة من القضايا الجزائية تعلقت مجملها بالفساد المالي واستغلال النفوذ لتحقيق المنافع.  ويذكر أيضا أنه تم غلق أحد الملفات المتعلقة بشيبوب لدى القضاء السويسري.وتم رفع التجميد عن الأموال المتعلقة بهذا الملف، والاتفاق على تحويلها الى خزينة الدولة التونسية كتسبقة على الأموال التي سيقع استرجاعها، بعد اقتراح من شيبوب وبتنسيق مع القطب القضائي الاقتصادي والمالي.

س س