المغرب: تعويم تدريجي للدرهم والخبراء يحذرون من التضخم
المغرب: تعويم تدريجي للدرهم والخبراء يحذرون من التضخم
15/01/2018 | 15:12
الحياة التونسية _ AlhayetAtounissia _ انطلقت المغرب اليوم الإثنين 15 جانفي 2018، في تطبيق نظام أكثر مرونة لسعر صرف العملة المحلية "الدرهم" يشمل زيادة المساحة التي يمكن أن يتحرك فيها سعر الدرهم بنسبة 2.5 % زيادة أو تراجعا بدلا من نسبة 0.3 %المطبقة حاليا على سعر الصرف الأساسي المحدد من قبل بنك المغرب. ويهدف قرار التعويم التدريجي للدرهم إلى توفير حماية أكبر للاقتصاد المغربي من الصدمات الخارجية والمحافظة على التنافسية . و قد اعتمدت الحكومة في إقرارها لهذا الإصلاح على صلابة القطاع المالي، ووجود احتياطي ملائم من العملة الصعبة، وانخفاض نسبة التضخم. في المقابل يخشى المراقبون من تأثير تعويم الدرهم على ارتفاع الأسعار خاصة المحروقات ومختلف المواد الاستهلاكية المستوردة بسبب التراجع المرتقب لقيمة الدرهم. وحذر الخبير عمر كتاني من دخول المغرب مسلسل التضخم، واعتبر أنه بدل المخاطرة بالتعويم العملة وانخفاض قيمة الدرهم كان على الدولة اتباع سياسة التقشف ومحاربة الفساد واللامركزية الاستثمارية والاهتمام بالمجال القروي حيث يمكن خلق فرص عمل للشباب والبحث عن بدائل تمويلية ذاتية كإنشاء صندوق للزكاة وتأهيل الأوقاف وتوظيف الجماعات للمساهمة في تمويل المشاريع.
ي ب _ وكالات