استقالة جديدة للمدير الجهوي للصحة بصفاقس
استقالة جديدة للمدير الجهوي للصحة بصفاقس
19/11/2017 | 20:36
الحياة التونسية _ AlhayetAtounissia _ قدم المدير الجهوي للصحة بصفاقس الدكتور عماد المعلول استقالته من منصبه يوم الجمعة 17 نوفمبر 2017 وفق ما أعلن عنه في تدوينة له اليوم الأحد على حسابه الخاص بشبكة التواصل الاجتماعي "فايسبوك". وقال المعلول في هذه التدوينة باللغة الفرنسية ما مؤداه "إن العلاقة بين الإدارة الجهوية للصحة ووزارة الإشراف بحاجة إلى مراجعة وتحيين من حيث المسؤولية والإشراك في اتخاذ القرارات..."، مضيفا قوله بأنه "سيبقى وفيا لقطاع الصحة العمومية والتدريس الجامعي". وتعد هذه الاستقالة الثانية من نوعها إذ سبق للدكتور عماد المعلول أن قدم استقالة في مناسبة سابقة وتراجع عنها وذلك في شهر نوفمبر من سنة 2016. وكانت هذه الاستقالة الأولى جاءت بعد موجة من التجاذبات التي عقبت عملية تسمية مدير جديد للمستشفى الجامعي الحبيب بورقيبة خلفا للمدير السابق شكري التونسي الذي كان يرفضه الجانب النقابي رفضا تاما ومنعه من الالتحاق بالمؤسسة بدعوى أنه ينتمي للمؤسسة العسكرية. وعرفت تلك الفترة في المقابل احتجاجا كبيرا من عديد الإطارات الطبية الذين تقدموا برسالة لرئاسة الجمهورية ورئاسة الحكومة طالبوا فيها بإنقاذ المستشفى مما أسموه ممارسات الفساد والقيام بالإصلاحات التي اقرها الوزير الأسبق سعيد العايدي والمدير السابق للمستشفى شكري التونسي لفائدة هذه المؤسسة الاستشفائية. وقد أثارت الاستقالة الثانية لعماد المعلول موجة جديدة من التعاليق على صفحات التواصل الاجتماعي طالب من خلالها عديد الإطارات الطبية والنشطاء على هذه الصفحات بضرورة التسريع بأخذ التدابير اللازمة لانتشال المستشفى الجامعي الحبيب بورقيبة من الوضعية الصعبة التي يمر بها من حيث عديد المؤشرات المتعلقة بالجوانب الطبية والتصرف والحوكمة والعلاقة بين الأطراف النقابية والإدارية والطبية.
م ب